مجال ثقافي

مالا تعرفه عن الزعيم الراحل صدام حسين هل هو زعيم أم ديكتاتور؟

الزعيم الراحل صدام حسين عبد المجيد التكريتي هو رئيس العراق خلال الفترة من 1979 حتي 2003،

اختلفت حوله الكثير من الأراء مما أثار الجدل بين أنصاره ومعارضينه.

حيث يراه بعض أنصاره أنه قاد العراق لعصر جديد حارب فيه الفقر، بينما يري الآخرون أنه ديكتاتور حاول الحفاظ على سلطته بشتي السبل.

وما بين صدام حسين الديكتاتور وصدام حسين الزعيم، تبقي الكاريزما التي تمتع بها صدام شيئاً لا خلاف عليه بين المؤيدين والمعارضين.

من خلال مقالي ستعرف مالا كنت تعرفه عن صدام حسين، نشأته، وأسرته، انتماءاته السياسية وتدرجه الحزبي، وتوليه زمام الأمور في العراق، وأخيراً غزو العراق ومحاكمته وإعدامه.

فتابع معي.

مالا تعرفه عن الزعيم الراحل صدام حسين

الزعيم الراحل صدام حسين
الزعيم الراحل صدام حسين

♦ نشأة صدام حسين

ولد صدام حسين في 28 إبريل عام 1937 في محافظة صلاح الدين العراقية التي تبتعد عن محافظة تكريت ب32 كم.

توفي والده قبل 6 أشهر من ولادته

كانت العوجة مسقط رأس صدام تتسم بفقر منازلها المبنية من الطوب اللبن ووفاة الأطفال بها

نظراً لعدم وجود رعاية طبية بتلك القرية الصغيرة التي يمتهن أغلب أهلها الفلاحة .

نظراً لكون صدام يتيماً تكفل خاله خير الله طلفاح بتربيته، ونشأ صدام ببيت خاله الذي كان ينتمي إلي قبيلة البيجات

إحدي فخوذ قبيلة ( أبو ناصر- الحسينية النسب) حيث كانت تلك القبيلة مهيمنة في تكريت وكانت معروفة بفقرها وميلها للعنف.

توفي جد صدام حسين وهو في الثانية من عمره، فانتقلت والدته للعيش عند أخيها في تكريت،

ثم تزوجت من إبراهيم الحسن والد أخوة صدام غير الأشقاء ( برزان، ووطبان وسبعاوي)

وعندما بلغ صدام سن الثالثة عشر، ونظراً لسوء معاملة زوج والدته، انتقل إلي العاصمة بغداد ليعيش مع خاله خير الله طلفاح،

الذي كان يعمل ضابطاً بالجيش وقتها وكان ينتمي للقوميين العرب.

في هذه الفترة تأثر صدام حسين بخاله ورفاقه العسكريين الذين كانوا يكرهون الملكية، وانتمي بعدها لحزب البعث العراقي المعارض.

♦ التعليم

أكمل صدام حسين الإعدادية في ثانوية الكرخ، ثم درس في كلية الحقوق جامعة القاهرة عامي 1962-1963 ،

ثم أكمل دراستها في جامعة بغداد وحصل علي باكالوريوس الحقوق في عام 1972-1973

♦ الحياة الأسرية

الزعيم الراحل صدام حسين
الزعيم الراحل صدام حسين

تزوج صدام حسين مرتين هما:

الزوجة الأولى : ساجدة خير الله طلفاح التي أنجب منها ثلاثة بنات وهم : رنا ورغد وحلا، و ابنيه عدي وقصي،

اللذين لقيا مصرعهما على يد القوات الأمريكية في غزوها لبغداد عام 2003.

تزوجت رغد وحلا من الأخوين صدام كامل وحسين كامل اللذين أنشقا عن صدام حسين وذهبا للأردن،

وقام صدام بإقناعهما بالعودة للعراق، وعندما عادوا قام بتطليق ابنتيه منهم، وقام بقتلهم.

الزوجة الثانية : سميرة شهبندر صافي التي انجبت له علي ، وكانت قد جمعته قصة حب بها، وكانت هي الأقرب لقلبه.

♦ الحياة السياسية

صدام حسين كان عضواً بحزب البعث العراقي وشارك في محاولة اغتيال الرئيس العراقي عبد الكريم قاسم،

حيث قام بترقيته ميشيل عفلق عميد حزب البعث السوري وجعل صدام عضواً كامل العضوية بحزب البعث.

في عام 1964 اعتقل صدام حسين بعد القبض عليه في محاولته لاغتيال الرئيس العراقي عبد السلام عارف،

وفي عام 1966 تقديرا له من قادة حزب البعث في العراق وسوريا لصموده ونضاله الحزبي تم انتخابه أمين سر القيادة القطرية لحزب البعث وكان حينها في محبسه.

وفي إحدي جلسات محاكمته تمكن صدام حسين بمرافقة بعض زملائه من الهرب من السجن،

في عام 1966 تمكنت مجموعة من البعثيين بالإنقلاب على الرئيس عبد الرحمن عارف، وبالتالي تولي مقاليد الحكم في البلاد.

تولي أحمد حسن البكر رئاسة الجمهورية العراقية، بينما كانت مسئولية الأمن القومي من نصيب صدام حسين، الذي تزايدت سلطته وسيطرته في البلاد حتي أصبح الرجل الثاني في العراق (نائب رئيس)

في عام 1979 اضطر البكر إلي تقديم استقالته، وكان السبب المعلن حينها هو العجز عن أداء المهام الرئاسية لأسباب صحية.

وبعد استقالة البكر قام صدام حسين بتحديد إقامته في منزله حتي وفاته في أكتوبر عام 1982،

إهتم صدام حسين بالتعليم، والنظام الصحي بالبلاد، والثروة النفطية وتنميتها،

حيث قام بتوزيع الأراضي الزراعية مجاناً على الفلاحيين، مما أدى ذلك إلى نهضة تعليمية واقتصادية للعراق أثناء فترة حكمه.

كانت قرارات صدام حسين تتسم بالتهور، وشهدت علاقاته مع رؤساء وملوك الدول العربية والأجنبية نوع من الشد والجذب،

فقام بحرب الثمان سنوات على إيران، ثم غزو الكويت، كما قاد المعارضة العربية ضد معاهدة كامب ديفيد بين مصر وإسرائيل.

♦ الغزو الأمريكي للعراق

الزعيم الراحل صدام حسين
الزعيم الراحل صدام حسين

قامت القوات الأمريكية بغزو العراق في 20 مارس 2003 في عملية اسمتها (حرية العراق)، وذلك بزعم أن العراق تملك أسلحة دمار شامل

وقامت بالقضاء على نظام صدام حسين، وقتل واعتقال عدد كبير من رموز حكمه، حيث قُتل أثناء الغزو عدي وقصي أبناء صدام حسين والآلاف من العراقيين.

قضي الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين شهور من عمره خلال الغزو الأمريكي للعراق داخل حفرة تحت الأرض،

حيث كانت بمزرعة سائقه الأخان علاء نامق، كان نامق قد قام ببناء غرفة تحت الأرض أسفل نخلة بمزرعته بمساعدة أخيه قيس.

قال نامق في تصريحات صحفية له نقلتها شبكة سبوتنيك نيوز Sputnik News : أنه كان من المنطقي أن يختبئ الرئيس صدام حسين حسين في قريته التي ولد بها (قيرا) من مدينة تكريت، مضيفاً أن الرئيس صدام حسين كان يكتب الشعر والنثر أثناء قيامنا بمساعدته بالفرار والانتقال بين العديد من المنازل في المنطقة،

وكان يرفض استخدام الهاتف لتأكده من تصنت الأمريكيين على الاتصالات لمعرفة مكان اختباءه.

الجدير بالذكر أن الرئيس صدام حسين كتب العديد من الخطب التي تشجع شعبه على محاربة الاحتلال الأمريكي لبلاده، بعضها كانت مكتوبة وأخري مسجلة على جهاز تسجيل.

♦ القبض على صدام حسين

تم القبض علي صدام حسين في 6 ديسمبر من عام 2003 في مزرعة قرب تكريت، في عملية أطلق عليها الفجر الأحمر،

حيث قضي صدام حسين الفترة الواقعة بين اعتقاله وإعدامه في غرفة مساحتها  1متر في 2 متر، بها سرير ومنضده وكرسيان من البلاستيك وحوضان للإغتسال،

كان صدام يحتفظ بفتات الخبز ليطعم الطيور، وكان يسقي الأعشاب في حديقة السجن.

الزعيم الراحل صدام حسين
الزعيم الراحل صدام حسين

♦ محاكمته

قامت المحكمة باصدار حكم الإعدام شنقاً على صدام حسين بتهمة الإبادة الجماعية في قضية الدجيل،

ونفذ حكم الإعدام فجر السبت 30 ديسمبر 2006، وقد صادف ذلك أول أيام عيد الأضحي المبارك.

وقد دفن صدام حسين بالعوجه مسقط رأسه بعد أن سلمت القوات العراقية جثمانة لأسرته.

♦ النهاية

هل مستقبل العراق الآن أفضل بعد إعدام الزعيم الراحل صدام حسين؟ وما هى توقعات الأحداث المستقبلية التي تنتظر العراق والشرق الأوسط هذا ما سنتحدث عنه من خلال مقالات أخرى عبر مجلة عرب نيوز الألكترونية.

 

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

سوسن رسمي

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل كمسؤولة في مجلة عرب نيوز الاليكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق